معجزات ومصطلحات اسلامية

الإقلاب لغة واصطلاحا, حروف الاقلاب

مفهوم الإقلاب

حكم الإقلاب من أحكام النون الساكنة والتنوين، وسنذكر تعريف الإقلاب لغةً واصطلاحاً بما يأتي:

الإقلاب لغةً

يُقصد بالإقلاب لغةً: التحول، أي تحول الشيء عن وجهته، فيقال قُلب الشيء؛ أي تحول عن وجهته ومساره.

الإقلاب اصطلاحاً

يقصد به وضع حرف مكان حرف آخر، فهو قلب النون الساكنة أو التنوين ميماً ساكنة خالصة لفظاً إذا جاء بعدها حرف الباء. حرف الإقلاب حرف الإقلاب حرف واحد وهو حرف الباء؛ فإذا جاء الباء بعد النون الساكنة في كلمة أو كلمتين؛ يتم قلب النون الساكنة ميماً، وإذا جاء حرف الباء بعد التنوين ويكون ذلك في كلمتين فقط؛ فيتم قلب نون التنوين ميماً خالصة، وعلامة الإقلاب في المصحف؛ ميم فوق حرف النون.

وجه الإقلاب وسببه إن وجه الإقلاب يتمثل بتعسر الإتيان بالإظهار والإدغام بالنون الساكنة أو التنوين إذا جاء بعدهما حرف الباء؛ وذلك للاختلاف بين مخرج حرف الباء ومخرج حرف النون الساكنة.

وقد يتساءل البعض لماذا قلبت النون الساكنة والتنوين ميماً ولم يتم قلبها لحرف آخر؟ والجواب على ذلك يتمثل بتشابه حرفي الميم والباء في المخرج وفي صفات الجهر، والاستفال، والانفتاح، والإذلاق، وتشترك الميم مع النون في الغنة وجميع الصفات.

ويجب على القارئ عند تطبيق حكم الإقلاب مراعاة وجود فرجة بين الشفتين عند النطق، من غير إطباق كامل للشفتين ويتلطف من غير إثقال أو تعسف، ولتطبيق حكم الإقلاب ثلاث خطوات سنذكرها فيما يأتي:

قلب النون الساكنة أو التنوين ميماً عند قدوم حرف الباء بعدهما. إخفاء النون الساكنة أو التنوين عند قدوم حرف الباء بعدهما. الإتيان بغنة عند النطق بالميم المقلوبة. أمثلة على الإقلاب إن القارئ لكتاب الله -تعالى- يجد العديد من الأمثلة على حكم الإقلاب في آيات القرآن الكريم، وسنذكر بعض الأمثلة على حكم الإقلاب فيما يأتي:

  • قال الله -تعالى-: (قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَائِهِمْ).
  • قال الله -تعالى-: (كَلَّا لَيُنْبَذَنَّ فِي الْحُطَمَةِ).
  • قال الله -تعالى-: (يُنْبِتُ لَكُمْ).
  • قال الله -تعالى-: (وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مِنَ الأنْبَاءِ).

كم عدد حروف الإقلاب؟

الإقلاب له حرف واحد وهو: الباء، فإذا وقعت الباء بعد النون الساكنة سواء من كلمة أو من كلمتين، أو بعد التنوين -ولا يكون إلا من كلمتين- أو بعد نون ملحقة بالتنوين ولا توجد إلا في قوله تعالى: {لَنَسْفَعًا بِالنَّاصِيَةِ} وَجَبَ الإقلاب،أي: قلب النون الساكنة أو التنوين ميمًا ثم إخفاء هذه الميم مع الغنة

كم يمد الاقلاب؟

حكمه — يمد بمقدار حركتين وجوبا . المد الطبيعي وما في حكمه مثل البدل والعوض .

  أمثلة الإقلاب في كلمة واحدة

 قد يجتمع حرف الإقلاب وهو (الباء)، مع النّون السّاكنة في كلمة واحدة، عندئذٍ يقوم القارئ بقلب النّون ميماً عند النّطق بها، والأمثلة على ذلك كثيرة في القرآن الكريم، منها ما جاء في الآيات الآتية:

  • قال الله -تعالى-: (قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَائِهِمْ)؛فقد اجتمعت النّون الساكنة والباء في كلمة أنبئهم.
  • قال الله -تعالى-: (كَلَّا لَيُنْبَذَنَّ فِي الْحُطَمَةِ)؛كما في كلمة لينبذن من اجتماع النون الساكنة بالباء في نفس الكلمة.
  • قال الله -تعالى-: (يُنْبِتُ لَكُمْ)؛كما في كلمة ينبت، حيث جاءت النون الساكنة والباء في كلمة واحدة.

أمثلة الإقلاب في كلمتين

من صور الإقلاب أن يأتي حرف النون الساكنة أو التنوين في كلمة، ويأتي حرف الباء في كلمة أخرى، ومن الأمثلة على حكم الإقلاب في كلمتين ما جاء في الآيات الآتية:

  • قال الله -تعالى-: (مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصَىٰ بِهَا)؛

حيث جاءت النون ساكنة في كلمة، والباء في كلمة منفصلة.

  • قال الله -تعالى-: (وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ)؛

إذ جاء تنوين ثمّ حرف باء في الكلمة التي تليه.

  • قال الله -تعالى-: (وَمِن بَيْنِنَا وَبَيْنِكَ حِجَابٌ)؛

فقد جاء حرف النون الساكنة في كلمة، وحرف الإقلاب في الكلمة الأخرى.

أمثلة الإقلاب في النون الساكنة

 يكون الحكم عند مجيء نون ساكنة يتبعها حرف الباء إقلاباً، سواء اجتمعتا في كلمة واحدة، أو انفصلت النوّن الساكنة في كلمة والباء في كلمة أخرى، ومن أمثلة مجيء الإقلاب بعد نون ساكنة:

  • قال الله -تعالى-: (وَأَمَّا مَنْ بَخِلَ وَاسْتَغْنَى)، فقد جاءت الباء بعد نون ساكنة.
  • قال الله -تعالى-: (فَلَمَّا جَاءَهَا نُودِيَ أَن بُورِكَ مَن فِي النَّارِ)، إذ جاءت الباء تبعاً لحرف نون ساكنة.

 

Visits: 32

شاركنا رأيك بما رأيت